كلية الطب بجامعة الكويت تحقق انجازا تاريخيا جديدا بحصولها على " جائزة الشيخ حمدان بن راشد للعلوم الطبية "

أ.د. عادل خضر : الجائزة وسام شرف على صدر كل من يعمل بالكلية والجامعة في وطننا الحبيب الكويت

انجاز جديد يضاف إلى رصيد الإنجازات التاريخية في جامعة الكويت بنيل كلية الطب جائزة الشيخ حمدان لأفضل كلية في الوطن العربي " وهي جائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية " ، وذلك عرفانا وتقديرا لما قدمته الكلية من جهود كبيرة أثرت كافة المجالات التعليمية وفي مجال الخدمات الطبية .

وتمنح هذه الجائزة إلى مؤسستين متميّزتين في العالم العربي، بهدف تأمين حافز لتطوير التّميّز في الأبحاث والتعليم في البلاد العربيّة لتمكينهم من التماشي مع المعايير الدوليّة والتنافس مع المؤسسات العالميّة بشكل فعّال، وسيقام حفل توزيع الجوائز في ديسمبر 2012 في مركز دبي العالمي للمؤتمرات والمعارض، بحضور راعي الجائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي .

وبهذه المناسبة أكد عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور عادل خضر عايد على أن نيل الكلية لهذه الجائزة هو وسام شرف على صدر كل من يعمل بالكلية والجامعة في وطننا الحبيب الكويت الذي ندين له بكل ما وصلنا إليه، مشيرا إلى أن الوصول للقمة يمكن أن يكون سهل ولكن الأصعب هو الحفاظ عليها ، مؤكدا على أن هذا ما تسعى إليه الكلية لرفعة راية التعليم الطبي بمساعدة الهيئة التدريسية والهيئة الأكاديمية المساندة والعاملين الذين لا يدخرون جهدا في سبيل إعلاء اسم هذا الصرح العلمي الكبير .

وأشار أ.د. عادل خضر إلى أن الرسالة الأولى لكلية الطب هي تزويد طلابها بشتى أنواع العلوم الطبية والمعارف على أساس أنها المركز الأصلي لتطوير المجتمع والوطن لتقديم الخدمات الطبية المميزة، مضيفا انه في الوقت نفسه تعمل الكلية على تأهيل الكوادر البشرية من أجل تزويد المجتمع بأطباء بشريين ليمارسوا الطب على أكمل وجه وبمستوى عال . موضحا أنه لتحقيق هذا الغرض كان من الضروري أن تتواءم مخرجات التعليم مع متطلبات الخريج الطبيب، حيث بذلت الكلية جهودا طيبة في هذا المجال من خلال عدة محاور كان أهمها العمل الدائم على تطوير المناهج وتطوير البحث العلمي وزيادته في كل مجالات الطب والعلوم الطبية الأساسية والسعي نخو تطبيق معايير الاعتماد الأكاديمي .

وأكد أ.د.عادل خضر على أن خريج كلية الطب في جامعة الكويت يعد واجهة مشرفة للجامعة فهو نتاج ما تشهده الجامعة اليوم من تطور علمي متصاعد في المناهج الدراسية والمعامل البحثية مواكبة للقفزات العلمية المتلاحقة التي يشهدها العالم ، مضيفا أن كلية الطب لم تحقق فقط إعدادا علميا متميزا لخريجيها من أجل دعم قدرتهم على مواجهة المستقبل بما فيه من تحديات بل كثفت الكلية جهودها لتنظيم المؤتمرات وورش العمل وإقامة الدورات تلبية لحاجات المجتمع .

وبين أ.د. عادل خضر على أن الجائزة تأتي تقديرا للأعمال والإنجازات التي قدمتها كلية الطب في المجال التعليمي ومجال الخدمات الطبية ، وهذا يعكس كل قدرات العاملين في هذه الكلية من إداريين وأكاديميين وخدمات مساندة وسكرتارية وطلبة .

وأضاف أنه تم تقديم المستندات التالية إلى اللجنة المحكمة :

تطوير مناهج كلية الطب بمراحلها المختلفة والتي ابتدأت عام 2005 والتقييم الخارجي من ممتحنين خارجيين ومقيمين من جامعات أخرى كتقييم هارفارد انترناشيونال جروف عام 2005 وتقييم جامعة غلاسكو وتقييم جامعة روتردام – هولندا عام 2011.

الأبحاث المنشورة في السنوات الأخيرة من أعضاء هيئة التدريس في كلية الطب .

الأبحاث الممولة في كلية الطب في السنوات الأخيرة .

انجازات مركز دعم الأبحاث والمؤتمرات في السنوات الخمس الأخيرة .

خريجي كلية الطب من العاملين في مستشفيات وزارة الصحة ودولة الكويت، وكذلك العاملين في دول عالمية أخرى مثل أمريكا وبريطانيا .

التقييمات السابقة لكلية الطب .

وحول شروط الترشح للجائزة استعرض أ.د. عادل خضر الشروط التالية :

أولا : أن يكون للمؤسسة انجازات أكاديمية وطبية معروفة على مستوى العالم .

ثانيا : أن تكون المؤسسة المرشحة بارزة وذات سمعة طبية طيبة وأسهمت بشكل واضح في تطور الطب والعلوم .

ثالثا : أن أن تكون المؤسسة مقيمة من قبل جهات أكاديمية أو خارجية بالنسبة للنظام الدراسي .

رابعا : أن يكون بها رصيد أو ملف أبحاث مرموق بين الجامعات الطبية .

وأهدى أ.د. عادل خضر هذه الجائزة إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ / صباح الأحمد الصباح أمير دولة الكويت (حفظه الله و رعاه) راعي العلم و العلماء والذي لم يدخر جهدا في سبيل توفير كافة الإمكانيات التي تدعم البحوث و العلوم الطبية لرفعة العملية التعليمية بدولة الكويت ،وإلى ولي عهده الأمين الشيخ / نواف الأحمد الجابر الصباح-حفظه الله ، وإلى الإدارة الجامعية وعلى رأسها ا. د. /عبد اللطيف احمد البدر- مدير الجامعة ، وأ.د. بائل النقيب نائب مدير الجامعة للعلوم الطبية والعمداء السابقين لكلية الطب، وإلى الهيئة الأكاديمية وجميع العاملين بالكلية ،وإلى شعب الكويت الحبيب .

جدير بالذكر أن جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية تأسست في عام 1999 تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي ووزير المالية، وذلك من أجل تكريم العلماء من كل أنحاء العالم والذين بذلوا جهوداً جبّارة في مجال البحث العلمي لخدمة الإنسانية.

وتهتم الجائزة بتكريم الباحثين حول العالم الذين أخذوا على عاتقهم خدمة إنسانية من خلال بحوثهم العلمية والعاملين على إثراء البحث العلمي من خلال العمل على زيادة التواصل بين الأطباء والأساتذة في دولة الإمارات مع أقرانهم في المراكز الطبية في العالم.

وتهدف الجائزة إلى تكريم الإنجازات البارزة في الحقل الطبي :

تكريم الأفراد والجامعات والمؤسسات ومراكز البحوث في كل أرجاء العالم لما حققوه من إنجازات فريدة في مجالات الطب المختلفة لخدمة الإنسانية جمعاء.

تكريم الأفراد الذين أسهموا في التخفيف من معاناة البشر وتأمين خدمات العناية الطبية الشاملة لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة.

تكريم الأفراد الذين قدموا خدمات طبية إنسانية تطوعية بغرض تخفيف معاناة الذين يتعرضون لظروف قاسية كالكوارث الطبيعية والأوبئة والمجاعات والحروب وغيرها.

وأيضا تشجيع إنشاء مؤسسات متخصصة لتطوير مناهج وأساليب البحث العلمي في الوطن العربي.

العمل على وضع وتطوير منظومة لربط كافة الخدمات لدعم أغراض البحث العلمي في الدولة.

العمل على خلق بيئة مناسبة للباحثين الشباب.

تعزيز العمل لتأسيس قاعدة رسمية لتمويل ودعم البحوث.

بالإضافة إلى تعزيز العلاقات بين الأطباء في الدولة وأقرانهم بالمراكز الطبية العالمية، لتبادل الخبرات والانتفاع بها.

تعزيز مكانة دبي في المحافل الدولية والمنظمات العالمية الطبية.

تعزيز العلاقات مع الجهات ذات المصالح المشتركة في مجال الخدمات الصحية على مستوى العالم.

خلق الفرص وتفعيل المشاركات الإيجابية لكافة العاملين في المجال الصحي

دعم البحوث الطبية المتميزة، والتشجيع على نشر البحوث في المجلات الطبية المحلية والعالمية.

تطوير وتنمية مهارات وإمكانات الشباب في البحوث فيما يدعم مستقبلهم المهني ورقي الخدمات الصحية

التعرف على قادة المستقبل وتطويرهم

وفيما يلي لمحة مختصرة عن كلية الطب ودورها الريادي في دعم مسيرة التنمية الصحية :

** نشأة الكلية :

وتأسست كلية الطب في جامعة الكويت بمرسوم أميري صدر عام 1973 وقبلت الكلية أول دفعة عام 1976 ومنذ ذلك الحين تخرج (31) دفعة من الأطباء والطبيبات يمثلون صفوة خريجي الجامعة ، وقد دخل هؤلاء الأطباء كافة مرافق الخدمات الطبية وأثبتوا كفاءة عالية تشهد لها أرقى الجامعات العالمية .

وبذلت كلية الطب جهودا كبيرة وعظيمة في مجال التعليم الطبي ومخرجاته خلال عدة محاور كان أهمها العمل الدائم على تطوير المنهاج وتطوير البحث العلمي وزيادته في كل المجالات الطبية ، ومع التطور الهائل للثورة الطبية بالعالم كان ولابد أن تضع كلية الطب بصمة واضحة في هذا السباق وكان لها ذلك ، وما تشهده الكلية البوم من تطور علمي متصاعد في المناهج الدراسية والمعامل البحثية لمواكبة القفزات العلمية المتلاحقة التي يشهدها العالم .

** نظام تطوير المنهج :

وبدأت كلية الطب تطبيق منهج دراسي ويعرف ( بالنظام التكاملي ) الذي يعتمد على دراسة العلوم الطبية الأساسية والعلوم السريرية بشكل متداخل وتم تطبيقها لطلبة دفعة 2005 وما يليها وتمهيدا لهذا النظام تم مراجعة منهج السنة التمهيدية لمركز العلوم الطبية ودمج المقررات المرتبطة بالعلوم الطبية التي تدرس من قبل الهيئة التدريسية لمركز العلوم الطبية . ويتخطى هدف تطوير مناهج كلية الطب تعديل صحائف التخرج حيث يتطرق ايضا إلى معالجة السلوك المهني وتعزيز فنون التواصل لدى طالب الطب وتدريبه على التحليل النقدي والاعتماد على الذات وتقدير البحث العلمي مما يساهم في تعزيز الثقة بالنفس ..وهذا المنهج يعتمد على الدمج بين تعليم العلوم الطبية الأساسية والعلوم الإكلينيكية التي تدرس في السنة الثانية .

وينقسم النظام الدراسي في كلية الطب إلى ثلاث مراحل :

المرحلة الأولى :

يشتمل برنامج المرحلة ما قبل الطبية على العلوم الأساسية لمركز العلوم الطبية ( اللغة الإنجليزية ،الكيمياء، الفيزياء الطبية ، علم الأحياء ، الإحصاء الحيوي ، مبادئ علم الأوبئة ومقرر اختياري .

المرحلة الثانية :

تشمل السنوات 2,3,4 وصمم المنهج لتزويد الطلبة بالمعرفة والتعليم والمقررات التي تعتمد على أجهزة الجسم البشري والعلوم الأساسية الإكلينيكية المتكاملة ، وتبدأ المرحلة الثانية من السنة الثانية إلى نهاية السنة الرابعة ويتضمن المنهج العلوم الأساسية وبعض العلوم الإكلينيكية .

المرحلة الثالثة :

السنوات الإكلينيكية وتبدأ من السنة الخامسة إلى السابعة ، ويدرس الطالب خلال العلوم الإكلينيكية والعلوم الأساسية ، ويركز برنامج المرحلة الثالثة على النتائج والتدريب السريري بالإضافة إلى دراسة العلوم الأساسية .

وتم تطبيق استراتيجيات جديدة مثل يوم كلية الطب ( اليوم الدراسي ) حيث يقضي الطلبة يوما واحدا ويتم دمج العلوم الأساسية بالتخصصات الإكلينيكية في ذلك اليوم وتقام محاضرات وندوات وأنشطة صغيرة من الطلبة ، وتقوم الكلية بتدريس جلسات حل المشكلة ، مرتين أسبوعيا والمقررات الاختيارية خلال برنامج المرحلة الثالثة .

** خريجي كلية الطب :

وبحضور صاحب السمو الشيخ جابر الأحمد الصباح تم تخريج أول دفعة من أطباء طلبة الطب الكويتية عام 1983 وتم منح " 39" طبيبا وطبيبة في تلك السنة الإجازة الجامعية في الطب والجراحة من جامعة الكويت ومنذ ذلك التاريخ وحتى عام 2011 تم تخريج ( 1775 ) خريجا وخريجة من كلية الطب .

**المشاريع البحثية والمنح :

وتقاس الأنشطة البحثية في كلية الطب بالعدد الإجمالي للمشاريع الحالية والمشاريع التي مازالت قيد الموافقة ولم تبدأ بعد خلال العام الدراسي ( سبتمبر حتى أغسطس ) :

العام الدراسي

عدد الأبحاث

2009/2010

117

2010/2011

117

2011/2012

115

وعدد الأوراق البحثية المنشورة خلال السنوات الدراسية الأخيرة من 2005 إلى 2010 و"700 " ورقة بحثية وحجم البحوث ال " 100 "مشروع في العام الواحد .

وتنفق جامعة الكويت سنويا ما يقارب مليون ونصف دينار كويتي لتغطية هذا البند فقط على كلية الطب .

** الدراسات العليا :

يقوم العميد المساعد لشئون الأبحاث والدراسات العليا بعمل رئيس مجال الطب حيث يهتم بالتنسيق والمتابعة لمعاملات الطلبة ومدراء البرامج مع كلية الدراسات العليا .

قائمة طلبة الماجستير والدكتوراه الذين تخرجوا من برامج مختلفة في كلية الطب منذ البداية وحتى 2011/2012 .

العدد

الأقسام

عدد طلبة الماجستير

عدد طلبة الدكتوراه

1

الطب النووي

12

0

2

علم الأمراض

12

0

3

علم التشريح

3

0

4

علم العقاقير

16

0

5

علم وظائف الأعضاء

7

1

6

كيمياء حيوية

14

0

7

علم الأحياء المجهري

25

7

 

المجموع

89

8

** الأبحاث المنشورة :

وتم نشر 700 ورقة بحثية خلال السنوات الدراسية الخمس الأخيرة من 2005 إلى 2010، بمعدل 100 حتى 150 ورقة في كل عام .

**المراكز والوحدات التابعة لمكتب العميد المساعد لشؤون الابحاث والدراسات العليا :

مركز دعم الابحاث والمؤتمرات

وحدة الميكروسكوب الالكتروني

مركز الكويت لمصادر الحيوان

المختبر المركزي للبحوث

** الدوريات التي خدم فيها أعضاء كلية الطب كمحررون و أعضاء هيئة التحرير

شغل أعضاء كلية الطب من الهيئة التدريسية مناصب كمحررين , رؤساء تحرير وكمراجعين للمجلات الدورية الدولية والعالمية والأبحاث .

** الأهداف الرئيسية لمؤتمر الملصق العلمي السنوي :

يعد المؤتمر ملتقى لتبادل الأفكار و إقامة التعاون والتواصل في مجال التقديم .

يوفر الاحتياجات الأساسية واللازم توافرها لتبادل المعلومات بين الأطباء والمتخصصين في العلوم الطبية و الطلبة و الخريجين وكل المشاركين في هذا المؤتمر .

يمثل يوم الملصق العلمي موقعا هاما لتقديم البحوث ذات الصلة بالعلوم الطبية .

يعرض الأبحاث التي تم إجرائها بدولة الكويت في مختلف المجالات الصحية .

يعمل المؤتمر على تطوير مستوى الأبحاث ورفع الأداء البحثي من خلال زيادة المناقشة و التحليل بين الحاضرين .

تشجيع كافة الطلبة في مجال العلوم الطبية و طلبة الدراسات العليا في المجالات الطبية المتخصصة على البحث العلمي .

تتسلم اللجنة المنظمة نحو (270) بحثا في كل عام و التي تم تنفيذها في أكاديميات و مراكز أبحاث مختلفة في دولة الكويت للمناقشات العلمية .

** الدراسات العليا :

يقوم العميد المساعد لشؤون الأبحاث والدراسات العليا بعمل رئيس مجال الطب حيث من خلاله تتم متابعة وإرسال المراسلات التي تتم بين مدراء برامج الدراسات العليا (درجات الماجستير والدكتوراه) في الأقسام الثمانية (التشريح , علم الأمراض , علم العقاقير ,علم وظائف الأعضاء , الكيمياء الحيوية , الطب النووي ,علم الجراثيم و دبلوم حياة الطفل) و بين كلية الدراسات العليا و بالعكس . كما أن المكتب يحتفظ بجميع الكتيبات التي تصدرها كلية الدراسات العليا بالإضافة الى جميع النماذج التي يحتاجها طلبة برامج الدراسات العليا في الكلية . بالإضافة الى التنسيق و المتابعة لمعاملات الطلبة مع كلية الدراسات العليا .والكلية بصدد طرح برنامجين على مستوى الماجستير ، وماجستير الصحة العامة وماجستير في العلوم الطبية الأساسية وسيرون النور قريب.

** النظرة المستقبلية و الاعتماد الاكاديمي:

لكلية الطب نظرة مستقبلية و رؤية تتطلع الى أفق عالية و تعمل بكل طاقتها العلمية بفريق عمل على أعلى مستوى علمي من أعضاء هيئة التدريس و الهيئة الأكاديمية المساندة والعاملين للحصول على الاعتماد الأكاديمي .

    
الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع | مكتبة الصور
جميع الحقوق محفوظة لجامعة الكويت، مركز نظم المعلومات © ٢٠٠٩